السبت , مارس 2 2024
كروان مشاكل و إنجي حمادة

مستجدات صادمة في اعترافات كروان مشاكل حول الفيديوهات الفاضحة مع مذيعة الحدث إنجي حمادة

أمل فرج

لا تزال قضية التيك توكر كروان مشاكل و مذيعة قناة الحدث إنجي حمادة مثارا للجدل، ولازالت النيابة العامة تتابع التحقيقات مع المتهمين، وكان كروان قد أثار جدلا على نطاق واسع، خلال الأيام الماضية، على خلفية مقطع فيديو مخل ظهر فيه برفقة “المذيعة” إنجي حمادة في المطبخ.

حيث وجهت له النيابة ولشريكته إنجي حمادة اتهاما بالتحريض على الفسق والفجور، والتعدي على قيم و مبادئ المجتمع، من خلال نشلا مقاطع فيدية فاضحة ومخلة بالأداب العامة، عبر تطبيق تيك توك.

مستجدات التحقيقات

وجاءت آخر مستجدات التحقيقات مع المتهم، الذي اعترف و أقر بخطئه في نشر مقاطع الفيديوهات؛ حيث قال: “أنا نشرت فيديوهات ماكنش ينفع أنزلها وأنا غلطان إني نشرتها بس أنا ماكنتش أعرف أن فيها حبس وأنا كان كل همي الشهرة”.

وأضاف: “إنجي حمادة هي عايزة تلبسني علشان أنا بحب واحدة تانية”.

مفاجآت اعترافات المتهم

وقال المتهم عن علاقته بالمتهمة: “أنا علاقتي بيها بدأت من حوالي 4 شهور، وكانت العلاقة بينا إني بظهر معاها في فيديوهات مقابل فلوس كانت بتديهالي علشان الصفحة بتاعتي عليها متابعين كتير، وهي كانت عايزة تتشهر، ووقتها عملت حلقة معايا على رجلي اللي تعباني وهي بعتتهالي على واتساب، وأنا نشرتها عندي على التيك توك، ومن شهر ابتدينا نعمل فيديوهات وننزلها على التيك توك ودا مقابل إنها تديني 500 جنيه، وتدفع كمان ثمن المواصلات”.

الزواج العرفي

وعن سؤاله عن زواجه العرفي بالمتهمة علاقة زوجية، أجاب قائلًا: “أيوه أنا كتبت معاها ورقة جواز عرفي علشان قالتلي يبقي معانا ورقة علشان لو الحكومة طبت علينا نبقي في الأمان”.

كانت الأجهزة الأمنية كانت قد تمكنت من القبض على المتهم كروان مشاكل بعد اختفائه لدى أقاربه في محافظة سوهاج، وجرى ترحيله ونقله لمحافظة القاهرة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده.

قرار المحكمة

وقررت محكمة جنح القاهرة الجديدة تجديد حبس الإعلامية إنجي حمادة خمسة عشر يومًا على ذمة التحقيقات، والتي حاولت الانتحار بقطع شرايين يدها بعد إلقاء القبض عليها، وتم إنقاذها ومنعها من تجديد المحاولة.

شاهد أيضاً

تورنتو

مسئول الصحة يحذرون من انتشار الحصبة في كندا

كتبت ـ أمل فرج حذر الأطباء من الانتشار التدريجي لمرض الحصبة بين الأشخاص في كندا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.