الإثنين , أبريل 22 2024
مصطفى مدبولي

قرارات الحكومة المصرية في أول اجتماع بالعام الجديد وأول تعليق لمجلس الوزراء بشأن ارتفاع الأسعار

أمل فرج

في ظل موجة من ارتفاعات الأسعار لعدد من المنتجات الحيوية و الخدمات خاصة في قطاع الكهرباء و استخدامات الإنترنت، ومطالبات للمصريين للحكومة بتوضيح ما يحدث جاء الاجتماع الأول للعام الجديد 2024 متطرقا لعدد من القضايا التي تهم المواطن.

أصدر الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس الوزراء، عددا من القرارات خلال أول اجتماع للحكومة في العام الجديد 2024، و الذي انعقد اليوم الموافق الأربعاء 3 من يناير الجاري، تم طرح العديد من الملفات المختلفة ومنها ارتفاع الأسعار وعقوبات المحتكرين وعدد من القرارات الأخري، و فيما يلي التفاصيل:

طرح مجلس الوزراء مشروع قانون بتعديل المادة 71 من قانون حماية المستهلك، الصادر بالقانون رقم 181 لسنة 2018، بتغليظ العقوبات المنصوص عليها في المادة المذكورة، والمُقررة لكل من حبس المُنتجات الاستراتيجية المعدة للبيع عن التداول، بإخفائها أو عدم طرحها للبيع، أو الامتناع عن بيعها أو بأي صورة أخرى، والتي يصدر بتحديدها قرار من رئيس مجلس الوزراء، لفترة زمنية محددة، ضمن جهود الدولة لضبط الأسواق.

وتمت الموافقة على تغليظ العقوبة المالية، دون العقوبة البدنية، بحيث تنص المادة بعد التعديل على أن يُعاقب بالحبس مدة لا تقل عن سنة، وغرامة لا تقل عن 100 ألف جنيه ولا تجاوز مليوني جنيه، أو ما يعادل قيمة البضاعة موضوع الجريمة أيهما أكبر، كل من خالف حكم المادة 8 من هذا القانون، على أن تضاعف العقوبة في حالة العود في حديها الأدنى والأقصى.

فإذا كان قد سبق الحكم على العائد مرتين بالحبس والغرامة، ثم ثبت ارتكابه جريمة معاقبا عليها بالحبس والغرامة معًا، فتكون العقوبة السجن وغرامة لا تقل عن 300 ألف جنيه، ولا تجاوز 5 ملايين جنيه، كنا نصت المادة على أنّه في جميع الأحوال تُضبط الأشياء موضوع الجريمة، ويُحكم بمصادرتها، وبنشر الحكم في جريدتين يوميتين واسعتي الانتشار على نفقة المحكوم عليه، كما يجب الحكم بإغلاق المحل مدة لا تجاوز 6 أشهر، وجواز الحُكم بإلغاء رخصة المحل.

شاهد أيضاً

بلاغات عديدة ضد طبيبة شهيرة بالهرم بعد أخطاء جراحية متكررة ووفاة إحدى الضحايا

كتبت ـ أمل فرج تتابع جهات التحقيقات بأمن الجيزة النظر في مجموعة من البلاغات المقدمة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.