السبت , يوليو 13 2024
الكنيسة القبطية
المهندس كيرلس رفعت ناشد والأنبا بنيامين

مُغالطات خطيرة ل”نبيل النقيب” أحد أعضاء هيئة الدفاع عن كيرلس رفعت ناشد ، وما الذي أخفاه عن الرأي العام في موضوع كيرلس رفعت ؟!!!

بقلم / جرجس بشرى

تابعت كغيري صباح اليوم بثا مباشرا للمتنصر المصري ” نبيل النقيب” المحامي ، أحد أعضاء هيئة الدفاع عن كيرلس رفعت ناشد ، الباحث بكلية الهندسة جامعة المنوفية ، وهو على المستوى الشخصي رجلا فاضلا محترما وقورا ، وتكلم الأخ نبيل النقيب في البث الذي قام به على صفحته الشخصية عن أزمة كيرلس رفعت ناشد ، وأخذ يكيل باللوم على مطران المنوفية الجليل الانبا بنيامين

ويقول كيف لأب أن يسجن ابنه ؟! وأن ذلك لم يحدث أبدا ، وأن ما قام به كيرلس رفعت

نوعا من التعبير عن رأيه في امور تتعلق بالكنيسة ، وما يتكلم عنه كيرلس رفعت أمور فرعية وليس في الاساسيات الإيمانية !!!!

وأن ما فعله الأنبا بنيامين ضد المحبة !!! واين الإحتواء !! ؟ .

والحق أقول ومع احترامي الكامل للاخ الفاضل المتنصر ” نبيل النقيب”

أنه – ولن أكون مبالغا إذا قلت – مارس في مقطع البث تمويها شديدا على المشاهد البسيط

ووجه كل اللوم وبنبرة تهديدية للمجني عليه المطران الجليل الانبا بنيامين هذا المطران المشهود له

بوطنيته ودعمه للدولة المصرية وقيادتها ، ونقاوة إيمانه ،ومحبة الجميع له من ابناء مطرانيته

بل ومن قطاع عريض من سائر ابناء الكرازة المرقسية داخل مصر وخارجها !!!

وكان واجبا على المتنصر نبيل النقيب ، أن يدين الجاني ،فالحق يقتضي هذا ، فلم نسمع طيلة مقطع البث

أي لوم أو إدانة لما ارتكبه كيرلس رفعت ناشد ضد مطران جليل بالمجمع المقدس

وضد كهنة المنوفية ، وضد الإيمان المسيحي الارثوذكسي وأسرار وتقاليد وطقوس

الكنيسة القبطية الارثوذكسية ، وهي انتهاكات بشعة تمس صُلب الإيمان الأرثوذكسي

وإن كان الاخ الفاضل المتنصر نبيل النقيب يرى أنها من الفرعيات

فلا يمكن أن يكون ارثوذكسيا على الإطلاق !!!

ومن خلال مطالعتي بتدقيق للبث لاحظت انه لا يوجد مجرد توجيه اللوم إزاء

ما ارتكبه كيرلس رفعت ناشد ضد الكنيسة القبطية وابائها الاجلاء ، وهذا يقطع بأن مقطع البث

كان موجها للتمويه على المشاهد البسيط وتضليله … فلماذا لم يعرض الاخ الفاضل نبيل النقيب

مقطع الفيديو الذي بثه كيرلس رفعت على صفحته والذي يتطاول فيه على الانبا بنيامين و كهنة المنوفية

ويصفهم بالدواعش بل وأن الدواعش أشرف منهم؟!!!

وأن الانبا بنيامين وكهنة المنوفية بلا اخلاق ولا إنسانية وأنه هيوريهم هو مين وهم من ؟!

وتهديد كيرلس رفعت في ذات المقطع لأي مسئول حكومي زعم أنه سيتدخل

لوقف مقاضاة الانبا بنيامين وكهنة المنوفية !!! لماذا لم يعرض الاخ الفاضل نبيل النقيب

هذا الفيديو وكان اوجب عليه أن يدينه تلميحا أو تصريحا !!!

لأنه لا يوجد مسيحي ارثوذكسي بار بكنيسته القبطية الارثوذكسية يتجرأ ويرتكب هذا الجرم العظيم !!!!

ويتساءل الأخ نبيل النقيب اين تعاليم السيد المسيح والرسل عن المحبة واين الإحتواء ؟!

وهنا أقول له لقد حاولت الكنيسة في المنوفية مرات عديدة إحتواء هذا الشخص ، وهو بنفسه

اعترف بذلك على قناة إلحادية في حوار اجراه مع نبي جلدة الحنفية ،جورج بول

هذا النبي الكاذب الملحد جورج بول الذي دأب على قناته للسخرية من المسيحية والإسلام

والتطاول على الله ذاته تبارك اسمه والهجوم على الدولة المصرية !!

فلقد حاولت الكنيسة كثيرا إحتواء هذا الشخص ، وإصلاحه وتنبيهه عن خطورة ما يبثه

من أفكار إيمانية منحرفة بالكتابة او البث المباشر

إلا أنه لم يتراجع ،وقد تم استدعاؤه من قبل الكهنة في جلسة ومناقشته في أفكاره المنحرفة

ليتراجع عنها إلا أنه جهر واصر واعترف بإيمانه الفاسد ، ورغم ذلك اعطوه

فرصة خمسة عشر يوما ليتوب ويتراجع عن هذه الافكار ،فلم يتراجع ، فكان واجبا على الكنيسة

حفظا لسلامة الإيمان والتعليم ولئلا ينجر البسطاء وراء افكاره المنحرفة إيمانيا

ان تتخذ قرار بمنعه من التقدم للاسرار المقدسة ، إلا انه رغم ذلك عاند وكان يذهب للكنيسة

للتقدم للأسرار المقدسة رغم منعه ،وعندما يمنعه الكاهن من التناول يصطنع مشكلات وقلاقل ويهدد الكهنة والذبيحة موضوعة على المذبح دون اي إحترام للقداس الإلهي ويخرج ويعمل محضرا ضد الكاهن !

كان يفعل ذلك دائما !! .. يتم منعه فيحرر محضرا في قسم الشرطة ضد الكاهن !

وربما لا يعلم الاخ الفاضل نبيل النقيب ان قوانين الكنيسة تحرم من يقاضون الكنيسة والرتب الكهنوتية

أمام السلطة المدنية !! وربما لا يعلم ايضا ان هناك محضر صلح تم بقسم شرطة منوف

اعترف فيه كيرلس رفعت ناشد بالتعدي لفظيا على الكهنة !!! ،اما بالنسبة لقول الاخ نبيل النقيب ، أنه يجب على الكنيسة أن تنادي بالمحبة وتحتوي اولادها ضاربا امثلة إنتقائية من الإنجيل المقدس

فقد أكدنا محاولات الكنيسة إحتواء كيرلس رفعت ولكنه اعترف بإيمانه المنحرف ولم يتراجع عنه ولذا كان واجبا على الكنيسة منعه من التقدم للاسرار المقدسة ،إستنادا للقانون الكنسي الصارم في هذا الامر ، حفاظا على سلامة الإيمان ولكي لا تحدث معثرة للشعب من هذه الإنحرافات

كما أن الاخ نبيل النقيب ربما تجاهل صرامة الكنيسة مع الذين يريدون إحداث الشقاقات

والعثرات وبث تعاليم مخالفة في الكنيسة ، وضرورة عزلهم من جسد الكنيسة إذا أصروا على اخطائهم ،لكي يظل جسد الكنيسة طاهرا ،فالكتاب المقدس يقول :

تجنبوا كل اخ يسلك بلا ترتيب ، وايضا اعزلوا الخبيث من بينكم ، كما ان تعاليم الرسل القديسين التي تكلم عنها الاخ نبيل النقيب ربما لا يعلم أنها كانت صارمة في معاملة من ينشرون تعاليم خاطئة و يثيرون القلاقل والشقاقات ويحدثون سجسا في الكنيسة ،حيث طالبت الدسقولية ” تعاليم الاباء الرسل ”

الاسقف صراحة وبالنص بطرد قليلي الادب من الكنيسة إذا أحدثوا شوشرة وسجسا في الكنيسة إذ لم يتوبوا عن سلوكهم الرديء ،وذلك لعدم عثرة الشعب حيث تقول :” إذا ادبتم قليل الأدب خف عنكم الحكم واضمحلت الخصومة ” ( المصدر : كتاب ‘ الدسقولية او تعاليم الرسل ‘ تعريب القمص مرقس داود ). كما طالبت الدسقولية الأسقف بطرد من يصنعون الشقاقات في الكنيسة ويبثون تعاليم مخالفة للتعليم السليم وذلك حرصا على الشعب فتقول : ( إذا رأيت واحد لا يتوب بل بقساوة وتمرد يدمن على جهله وكثرة خلافه فأخرجه ” اقطعه” ، من الكنيسة بألم قلب وحزن ، لانه عضوا لم يقبل العلاج ، كما قال ‘ اخرجوا الشرير من بينكم، كما ايضا قال :” اجعلوا بني إسرائيل خائفين من نجاساتهم ” .

وايضا : ” لا تأخذ بوجه الغني في الحكم ولا ترحم الفقير في القضاء ، لان الحُكم ليس فيه رحمه ) ” المصدر : كتاب الدسقولية او تعليم الرسل ،للقمص مرقس داود ” .كما نص القانون الخامس من قوانين مجمع انطاكية على ضرورة إحالة من ينشق عن اسقفه ويتسبب في إثارة القلاقل إلى السلطة المدنية كمفتتن !!!!

وربما ما اخفاه الاخ الفاضل نبيل النقيب عن المشاهد هو الكم الهائل من التطاولات السافرة من قبل كيرلس رفعت ناشد على الكنيسة القبطية الارثوذكسية الوطنية والطعن في إيمانها ووصفها بالكنيسة المنشقة التي

تعبد الاوثان ووصف بعض قديسوها بالإرهابيين وانهم اساطير ،والسخرية من الظهورات والمعجزات والتسليم الرسولي ، والدسقولية ، و وصف الشهيد ابي سيفين بالداعشي ،والسخرية من الاسرار المقدسة ، ورفات القديسين ، والتطاول على الكهنوت والمجامع المسكونية و…. و…..إنني حزين بحق ان يصل الإسلوب بابن من ابناء الكنيسة القبطية الارثوذكسية كان يخدم بها ثم ينجر وراء تعاليم ضالة محاولا دسها في نفوس النشيء

أنا حزين جدا على هذا الشخص الذي قدم نموذجا سيئا ليطعن في الكنيسة القبطية

ويهدد ابائها وكهنته بهذا الشكل ، والسؤال هنا للاخ الفاضل نبيل النقيب :هل تقبل إتهام الكنيسة القبطية الارثوذكسية بأنها تعبد الاوثان واتهام اباء وكهنة وقديسين بها بالدواعش والإرهابيين ؟!

هل تقبل الطعن في إيمان وتقاليد وطقوس واسرار الكنيسة ووصف بعض قديسيها بانهم اساطير ؟!

والطعن في الظهورات والمعجزات وشفاعة القديسين ؟!

هل تقبل ظهور كيرلس رفعت على قناة إلحادية مع الملحد جورج بول يطعن في الكنيسة القبطية الارثوذكسية ويسخر منها ؟! وهي قناة تهاجم المسيحية والإسلام والله ذاته وتشتم مصر !!!

وللموضوع بقية

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

موضة صفع الجمهور

كان ارحمهم الفنان احمد عبد العزيز عندما إنتهر احدهم عندما وضع يده على كتفه ومع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.