الإثنين , أبريل 15 2024
Justin Trudeau
جاستن ترودو ـ رئيس الوزراء الكندي

المحكمة الفيدرالية تضع حكومة ترودو في مأزق بعد الحكم الصادر في قضية استخدام قانون الطوائ لإنهاء احتجاجات قافلة الحرية

كتبت ـ أمل فرج

قرر النواب الليبراليون الاجتماع في أوتاوا خلال الأسبوع الجاري؛ لبدء المناقشات حول سياسات الحزب قبل بدء مجلس العموم لجلساته الإثنين المقبل.

وتؤكد التوقعات أن رئيس الوزراء الكندي ترودو سيواجه المزيد من الشكاوى حول تجمعه الحزبي، و جاء القرار لاجتماع الليبراليين بعد انعقاد مجلس الوزراء الفيدرالي في مونتريال؛ لبحث أولويات الحكومة، خلال الأشهر المقبلة.

ومن ضمن بنود المناقشات احتمالية تولي دونالد ترامب للرئاسة مجددا، في الولايات المتحدة

وكذلك قرار وضع حد أقصى لاستقبال اللاب الدوليين المتوافدين إلى كندا

حيث يمثلون ضغطا على أزمةالإسكان في كندا.

كما أعلن وزير السلامة العامة دومينيك لوبلان عن طرحه خططا حاسمة لوضع حل لسرقات السيارات

بعد أن أصبحت أزمة حقيقية تؤرق الجميع والتي وصلت لمعدلات قياسية غير مسبوقة

خاصة في أونتاريو و كيبيك؛ حيث وصلت معدلات السرقات 50% بالمقاطعتين على مدار عام 2022.

جدير بالذكر أنه قد أشارت الاستطلاعات الأخيرة لتوقعات سائدة بأن الانتخابات المرتقبة

ستنتج عن خفض أعداد النواب الليبراليين للنصف تقريبا، هذا فضلا عن الحكم الذي أصدرته المحكمة الفيدرالية

أن الحكومة الفيدرالية أخطأت عندما استخدمت قانون الطوارئ لإنهاء احتجاجات قافلة الحرية في عام 2022، مما يضع حكومة ترودو في مأزق.

شاهد أيضاً

تقرير حديث يؤكد سرقة أغلب السيارات التي تم استعادتها في ميناء مونتريال من تورونتو الكبرى

أمل فرج صرحت الأجهزة الأمنية الكندية أن غالب السيارات، التي تم الاستيلاء عليها والتي تصل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.