السبت , أبريل 13 2024
أخبار عاجلة
الأدوية

وزيرة المالية الكندية تعلق بشأن الاتفاقية المرتقبة لبرنامج الرعاية الصحية

كتبت ـ أمل فرج

نفت وزيرة المالية الكندية كريستيا فريلاند أن برنامج الرعاية الدوائية أن هذا البرنامج لن يتسبب في تعريض ميزانية الحكومة الفيدرالية للضرر، و أشارت إلى أنها ترى أنه سيتم التوصل لاتفاقية تشهده الأيام المقبلة.

وجاء هذا التصريح لفريلاند عقب تصريح حزب الديمقراطيين الجدد حول التوصل لاتفاق حول هذا الشأن مع الليبراليين، والذي يتيح لكل كندي لديه بطاقة صحية أن يحصل على أدوية السكر ووسائل منع الحمل بشكل مجاني.

حيث كان قد أعلن حزب الديمقراطيين الجدد التوصل لاتفاق بين الليبرليين ، يتيح لكل كندي حاصل على بطاقة صحية أن يكون بإمكانه الحصول على أدوية مرض السكري و وسائل منع الحمل بشكل مجاني.

وعلى الأرجح أن يتم تقديم التشريع في مجلس العموم خلال الأسبوع المقبل، وهذا البرنامج المطروح

هو جزء من اتفاق الثقة بين الحزبين، وافق فيه حزب الديمقراطيين الجدد على تقديم الدعم

والتأييد لليبراليين في منح الأصوات الرئيسية في مجلس العموم، وذلك في مقابل التحرك في الأولويات المشتركة.

وكان زعيم حزب الديمقراطيين الجدد جاجميت سينج قد هدد بالانسحاب من الاتفاق، في حال عدم

موافقة الليبراليين على عدة شروط بحلول مطلع مارس، وهو الموعد النهائي المحدد.

وذكر جاجميت سينج أن الحكومة أكدت بأن مشروع القانون المطروح سيتطرق إلى مبادئ قانون الصحة الكندي

وإلى الأدوية التي يتعين تغطيتها و تسليمها لنا.

و أشار سينج إلى أن الاتفاقية تشمل أدوية مرض السكري و أدوية إضافية أخرى خاصة بنفس المرض

وصندوق للإمدادت، و على الأرجح ستقوم الحكومة بإدراج وسائل منع الحمل

كما تعمل أونتاريو على توفير وسائل منع الحمل لمن هن دون سن 25 عاما، ممن لا يتمتعون

بخاصية التأمين الخاص، و تعدهت حكومة مانيتوبا بالسير على نفس النمط.

وعقب الديمقراطيون الجدد بشأن تحديد النسل وما يتعلق بتغطيته أنه أمر سيعمل على مساعدة العديد من السيدات

والأشخاص المتحولين جنسيا.

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

تأثير الذكاء الاصطناعي علي الفن القبطي والكنيسة .. وجدل قبطي حول هذا الأمر

كتبت جورجيت شرقاوي يُعد الفن القبطي كنزًا ثقافيًا غنيًا، يعكس تاريخًا عريقًا وإيمانًا عميقًا. تميز …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.