الثلاثاء , يونيو 18 2024
حزب المحافظين
بيير بوليفير حزب المحافظين الكندي

رفض اقتراح بوليفير حول وقف زيادة أسعار ضريبة الكربون في كندا

أمل فرج

تم رفض اقتراح بيير بوليفير ،زعيم المحافظين، الذي يطالب بوقف زيادة سعر ضريبة الكربون المقرر تطبيقها في الأول من إبريل المقبل، وذلك خلال التصويت في مجلس العموم.

وكان قد قدم زعيم المعارضة بيير بوليفير، اقتراحا في وقت سابق من هذا الأسبوع لوقف الزيادة السنوية المتعلقة بأسعار الكربون، والتي من المقرر أن ترتفع إلى 80 دولارا من أبريل من السعر الحالي 65 دولارًا للطن.

وتستمر الزيادات السنوية حتى عام 2030 عندما تصل الضريبة إلى 170 دولارا للطن، وتم رفض المقترح، حيث صوت الليبراليون والحزب الوطني الديمقراطي والكتلة الكيبيكية ضد القرار.

و أشار بوليفير إلى أنه سيقدم اقتراحا بسحب الثقة من الحكومة الليبيرالية ورئيس الوزراء جاستن ترودو بشأن هذه الزيادة حول ضريبة الكربون.

كما قال بويليفر: “أعلن أنه إذا لم يؤكد رئيس الوزراء جاستن ترودو اليوم عن نهاية زيادة ضريبة الكربون، فسوف نقدم اقتراحا بسحب الثقة من رئيس الوزراء، والدعوة إلى حل مجلس النواب حتى يتمكن الكنديون من التصويت في انتخابات ضريبة الكربون”.

وفي حال تقديم الاقتراح، فمن المحتمل ألا يكون ناجحا؛ حيث يتفق الحزب الوطني الديمقراطي مع الليبراليين لدعمهم في مسائل الثقة مقابل دفع الأولويات التشريعية مثل الرعاية الدوائية.

وكان قد رفض رئيس حكومة بريتش كولومبيا ديفي إيبي طلب رئيس حزب المحافظبن بيير بوليفير، و الذي يمثل حزب المعضة بمجلي العموم، بالانضمام لهم في رفض زيادة ضريبة الكربون الفيدرالية.

وكان بيير بوليفير قد أرسل بالأمس رسالة إلى إيبي يطالبه بالانضمام إلى رؤساء حكومات سبع مقاطعات اعتراضا على زيادة ضريبة الكربون، وطلب الانضمام للمساعدة في وضع حد لزيادة ارتفاع أسعار ضريبة الكربون،

و التي من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ في مطلع شهر إبريل المقبل.

وذكر بوليفير أن الزيادة التي تصل نسبتها إلى 23% ستتسبب في رفع سعر ليتر الوقود للسيارات

بمقدار 18 سنتا، و لا يستطيع الكنديون تحمل هذه الزيادة، وأضاف أن الكنديين في كافة المقاطعات

بحاجة إلى تقليل الضرائب لا زيادتها.

وذكر إيبي تعليقا على مطلب بوليفير بأن سكان مقاطعته ستعود عليهم أموال أقل، في حال إذا قبلت

حكومته مطلب بوليفير.

كان صرح زعيم المحافظين بيير بوليفير فيما سبق بأته سيمارس مزيدا من الضغط على رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، في مجلس العموم، في سبيل إلغاء زيادة ضريبة الكربون.

وأخبر بوليفير رئيس الوزراء ترودو بأن حزبه ينتوي فرض تصويتات عديدة بعد عودة مجلس العموم، معلنا عن بدء حملة ضغط تجبر الليبراليون على إلغاء زيادة ضريبة الكربون في مطلع إبريل المقبل.

وجاء أحدث هجوم للمحافظين تزامنا مع دعوة حاكم نيوفاوندلاند ولابرادور الليبرالي أندرو فيوري

حكومة ترودو إلى وقف زيادة ضريبة الكربون خلال الشهر المقبل.

وكتب فيوري في في رسالة إلى ترودو تم نشرها عبر وسائل التواصل الاجتماعي يوم الثلاثاء:

“الزيادة القادمة بنسبة 25% في ضريبة الكربون الفيدرالية في مطلع إبريل المقبل تسبب قلقا، أطلب منكم بكل احترام أن تفكروا في إيقاف التنفيذ بشكل مؤقت، على الأقل حتى يستقر التضخم، وتتراجع أسعار الفائدة وتهدأ الضغوط الاقتصادية ذات الصلة على تكلفة المعيشة بما فيه الكفاية”.

وتعتبر زيادة الضرائب في إبريل إلى 80 دولارا من 65 دولارا لكل طن من انبعاثات الكربون

ومن المقرر أن ترتفع الرسوم سنويًا حتى عام 2030، بالتزامن مع خطة الخصم الوطنية.

شاهد أيضاً

وزيرة الخارجية الكندية تدلي بتصريحات حول اتهام بعض النواب الليبيراليين في التدخل الأجنبي

كتبت ـ أمل فرج  أدلت وزيرة الخارجية ميلاني جولي، بتصريحات بشأن عدد من النواب الكنديين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.