السبت , يونيو 15 2024
أرشيفية

مفاجأة صادمة في واقعة الطبيب المتهم بالتسبب في عاهة مستديمة بجراحة تجميلية لأحد المرضى بالعجوزة

كتبت ـ أمل فرج

أحالت النيابة العامة بالجيزة، طبيبا للمحاكمة الجنائية بتهمة إحداث عاهة مستديمة لمواطن بمنطقة العجوزة، بعد جراحة تجميلية فاسلة في الأنف، نتج عنها مضاعفات خطيرة.

وتبين عند الكشف بالاستعلام من نقابة الأطباء، حول طبيب تسبب في إحداث عاهة مستديمة لمواطن بمنطقة العجوزة، خلال تحقيقات النيابة العامة والثابت بأوراق القضية أن المتهم لا يوجد له تخصص مسجل وغير مسجل له أي تخصص يمكنه من إجراء عمليات جراحية حتى تاريخه.

قرار النيالة العامة

وجاء فى نص قرار الإحالة الصادر من النيابة العامة إلى محكمة الجنايات، أنه بعد الاطلاع على الأوراق وما تم فيها من تحقيقات تتهم النيابة العامة طبيبا؛ لأنه فى يوم 15 أبريل 2023 بدائرة قسم شرطة العجوزة بمحافظة الجيزة بصفته غير مختص أحدث عمدا بالمجنى عليه “م.ع” جرحا.

وذلك بأن أجرى له جراحة تجميلية في الأنف، نتجت عنه عاهة مستديمة؛ حيث تسبب للنريض فى ضيق بفتحات الأنف على الجهة اليسرى يصاحبه صعوبة فى التنفس وتقدر نسبته بنحو 20% على النحو المبين بالتحقيقات.

أقوال ضحية الجراحة التجميلية

وجاء في أقوال “م.ع” 25 سنة، و يعمل سائق، أنه توجه إلى الطبيب المتهم بعيادته الخاصة، من أجل رغبته في إجراء جراحة تجميلية في الأنف، والذي قام بتوقيع الكشف الطبى عليه، و الذي يفيد بإجراء جراحة تجميل الأنف.

و ذكر المريض أنه بعد إجرائه للجراحة حدثت له مضاعفات تمثلت في نزيف بالأنف وصعوبة بالتنفس، و عليه عاد مرة أخرى، وتواصل مع الطبيب المتهم، وأبلغه بما تعرض له من مضاعفات.

و حدد له الطبيب موعدا لإجراء جراحة ثانية؛ لتصحيح مسار التدخل الجراحي الأول، وتمت الجراحة إلّا أن المضاعفات استمرت مع المريض، بل زادت، حيث كان يشعر بعدم قدرته على التنفس؛ بسبب ضيق فتحات الأنف وعدم تحسن حالته الصحية، وذلك لإهمال المتهم في الجراحة والتشخيص.

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

إيبارشية السويس تحذر من التعامل مع شخص يدعي الراهب تادرس الرياني

كررت إيبارشية السويس تحذيرها من شخص يدعي أنه راهب ويمارس النصب والاحتيال يقوم هذا الشخص …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.