الأربعاء , يونيو 19 2024
ابتسام سلامه
قطار الحياة

صاحبة القرار فى القطار

ابتسام سلامة

ركبتُ القطار وقد انهكنى التعب فأغمضت عينى وأنا أفكرُ فى المحطات التى يقف بها القطار ومع كل محطه ينزلُ أُناسٌ ويركبون آخرون ليكملوا رحلاتهم تساءلتُ بداخلى :

هل حياتُنا تشبه هذه المحطات أتذكرُ أول محطة فى حياتى وهى محطة طفولتى ولكن كيف كانت ؟!

وما أجمل شىء كان فيها ؟! وجدتُ نفسى لا أتذكرُ شيئاَ فيها فأدركتُ أننى لم أعشْ فيها طويلاً ، فركبتُ القطارُ سريعاً لانزلُ فى محطة الدراسة والمراهقة ولكننى وجدتُ نفسى لا أريدُ أن أتذكرُ هذه المرحلة فقد كانت مليئة بالذكريات الأليمة ، فركبتُ القطارُ سريعاً ليقف بى فى آخر محطه وهى محطة الحياة الزوجيه ولإننى بالفعل أعيشُ

فيها بكل تفاصيلها وأعبائها ومسؤولياتها فأيقنتُ أنها آخر محطة للقطار فبعدها الموت نعم فماذا بعد هذه المحطة

إلا الموت ؟! فكانت تتردد فى أُذنى دائما مقولة جدتى المشهورة (الست تخرج من بيت زوجها على قبرها )

فسألتُ القطار: أتستطيع العودةُ بى إلى كل المحطات التى تركتها ومررتُ بها من قبل فى حياتى القطار : لا لا أستطيع فالزمن تغيّرَ والبشر أيضاَ تغيرَ مثل محطات حياتك بالضبط ولكن اسمعى نصيحتي :

لا تفكرين فى محطات حياتك الماضية وانظرى إلى المحطة التى تقفى فيها الآن

والمحطات القادمة هذا أفضلُ لكى صدقينى كيف يا قطار ؟!!!!

تخيلى معى عزيزتى انكى فى رحلةٍ طويلة معى وأنا كعادتى سأقفُ بكى فى كل محطة تأتى أمامى

ومع كل محطة سأمنحك حرية اختيار البشر الذين ترغبين فى إكمال رحلتك الطويلة معهم والبشر التى تريدى انزالهم فى اى محطة ترغبين، ولكن انزليهم بدون تردد وبكل قوةٍ منكى فهذهِ رحلتك انتى وحدك

ستمتلكيننى فيها بكل عرباتِى ما رأيُكِ ؟

امتلكُ أنا وحدى اختيارى للبشر الذين يكملون معى رحلتى الطويلة والبشر الذين أريدُ انزالهم فى المحطة التى أرغبُ انزالهم بها بكل قوةٍ وجرأةٍ (ما أجملَ امتلاك هذا الشعور )

القطارُ : نعم ، فأنتى صاحبة القرار فى القطار ياه : ما أجملَ أن نكون أصحابُ القرار وامتلاك القدرة والقوة على انتزاع قلوبنا من أجسادنا وخروج أُناسٌ من حياتنا كنا نعتقد يوماً أنِ أرواحِنا تتعلق بهم

ولا نستطيع العيش بدونهم ولكن للأسف انخدعنا فيهم وفى قناع البراءةُ والصدق الذى كانوا يرتدونه

كونى صاحبة القرار فى حياتك وفى عقلك وفى قلبك حتى جسدك لا تجعلى أحداً يمتلك اى شىءٍ بكى

واعلمى أنَ الحياة محطات

ولا أحدٍ من البشر خلقهُ الله سيُكمِلُ معكى رحلتك الطويلة إلا نفسك وقرارك فقط ، فلا أحد لديه قدرة الصمود

طوال رحلته معكى دونَ أن يقع منهُ القناع الذى يرتديه ويظهر على حقيقته التى كان يُخفيها وراء قناعة

فلا أحدٌ ملاك ولا أشبهُ بالملاك استمرى برحلة الحياة مع نفسك وإرادتك القوية فى تحقيق أحلامك

وإن كانت صغيرة وتافهة فى عيون الآخرين ابحثى بداخلك عن نفسك القوية الجميلة واسأليها عما تُريد

تحقيقُه وامنحيها تاج الإرادة القوية بكل فخر

القوة : أن تختاري قرارك فى وقت ضعفك

القوة : أنْ تستطيعى أنْ تنزعى قلبك من جسدك وتزرعين قلباً آخراً لا يعرفُ الضعف

القوة : أن تتعلمي من تجارُبِك وتتكأى على نفسك عند وقوعك لتقفى جبلاً مره أُخرى

القوة : أن تستنشقى إرادتك القوية كالأسد من الحياة والبشر الذينَ اخذلوكى يوماً ما وطعنوكى من خلفك

القوة : أنْ لا تسمحى لعينك أن تدمع ولقلبك أنْ يحزن ولنفِسك أنْ تضعف

القوة : أنتى ثم أنتى ثم أنتى ضعى كل البشر فى عقلك ، ولا تسمحى لأحدٍ مهما كان يدخلُ قلبك اقسو على نفسك ولا تسمحى لأحداً يقسو عليكى يوماً

القوة : لا تجعلى لكى نقطة ضعف واجعلى كل شىءٍ بكى مصدر قوة

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

العِميان وبطريرك هذا الزمان

ماجد سوس ما قام به قداسة البابا تواضروس الثاني بطريرك هذا الزمان من تطوير وإصلاح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.