الثلاثاء , يونيو 18 2024
وزير الهجرة الكندي مارك ميللر

الحكومة الكندية تناقش قرار السماح للمهاجرين المخالفين بالحصول على الإقامة الدائمة

كتبت ـ أمل فرج

تطرح الحكومة الكندية خطط حصول الألاف من المهاجرين، للنقاش ممن يقيمون في كندا دون وثائق للجنسية، ويتضمن ذلك طالبي اللجوء المرفوضين؛ لترسيم بقائهم في كندا بشكل قانوني.

ويعكف وزير الهجرة الفيدرالي، مارك ميلر، حاليا على إعداد الخطة وطرحها في الوقت المناسب

قبل عطلة البرلمان الصيفية.

وتشمل الاقتراحات أن الأشخاص الذين يعيشون في كندا دون وضعية قانونية

مثل الطلاب الأجانب السابقين الذين انتهت صلاحية تصاريح دراستهم

ستتوفر لديهم فرصة لتسوية وضعهم والحصول على إقامة دائمة.

كما أعلنت الحكومة أيضا على منح الإقامة الدائمة لعدد من المهاجرين غير الشرعيين

وتجديد تصاريح عملهم خلال السنوات القادمة.

وجاء هذا التصريح في وقت تشير فيه أغلب الاستطلاعات إلى أن ارتفاع نسبة الهجرة

تسببت في ارتفاع أزمة السكن وارتفاع أسعار الإيجارات في كندا.

ويجدر بالذكر أن الحكومة الكندية تقرر ترحيل الأشخاص، ممن ثبتت إدانتهم في

ارتكاب جرائم خطيرة ومتعلقة بالإرهاب بغض النظر عن مناصبهم و أوضاعهم في كندا.

شاهد أيضاً

الأرصاد الجوية الكندية تحذر من موجة حر خطيرة جنوب أونتاريو

كنبت ـ أمل فرج حذرت وكالة الأرصاد الجوية الوطنية الكندية، من التعرض لموجة حر شديدة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.