الإثنين , يونيو 24 2024
الأب أثناء احتفاله بعيد ميلاد ابنته أسفل منزل طليقته

شاهد مقطع يثير التعاطف يوثق احتفال أب بعيد ميلاد طفلته في الشارع بعد منعه من رؤيتها

كتبت ـ أمل فرج

يقع العديد من الأباء تحت وطأة الظلم و الألم من منعه من رؤية أطفاله بشكل مناسب، و كافٍ

لإشباع الأطفال من عاطفة الأب و رعايته، و كذلك احتراما لأبوة الأب وحقه في إرضاء أبوته نحو

أبنائه على النحو الأدمي، و الإنساني الكريم، الذي كفله له الشرع، بينما تتعنت الكثيرات من

السيدات المطلقات، و يستخدمن الأطفال أسلوب ضغط على مشاعر الأب، و سلاحا لاستنزافه ماديا،

وناشد العديد من الأباء في النظر في قانون الرؤية بما يكفل حق الأب بشكل لائق لصالح الأطفال

ورعايتهم في المقام الأول، خاصة بعد أن طفت مشكلات متعددة، و متكررة لا يستهان بها في

المجتمع المصري، في هذا الصدد، ألقت بسلبياتها على كافة الأطراف،

و تفكك نسيج المجتمع بوجه العموم.

و أثار مقطع فيديو مؤثر تعاطف الكثيرين، و الذي انتشر بشكل واسع عبر وسائل التواصل الاجتماعي

في مصر، يوثق لحظة احتفال أب بعيد ميلاد ابنته، وسط الشارع أسفل منزل طليقته،

بعد أن تم منعه من رؤيتها.

حيث لجأ محام من مدينة كفر الدوار في محافظة البحيرة إلى الاحتفال بعيد ميلاد طفلته «ليلي»

في عيد ميلادها الرابع، والتى تقيم وشيقيقها مع والدتهما الحاضنة لهما، واحتفل بابنته

في الشارع أسفل منزل مطلقته.

و الأب أحمد جاد، و الذي يعمل محامياً، يقيم بمدينة الإسكندرية، لديه طفلان هما ليلى،

و تبلغ من العمر 4 أعوام، وعز، و يبلغ من العمر 3 سنوات، يقيمان مع والدتهما “طليقته”؛

حيث تم الطلاق بينهما منذ عامين، ولم يتمكن من رؤية طفليه من وقتها حتى بعد الاستعانة

بالوسطاء والأقارب، إلا أن الأب قرر أن يصطحب شقيقته وأصدقاءه ومعارفه وبعضاً من زملائه،

مع فرقة طبل ومزمار بلدي، مع قالب حلوى وشمعة تحمل رقم 4، وجلس أسفل منزل طليقته

ليحتفل بعيد ميلاد ابنته.

وقال  الأب “أنا فجأة حسيت بحاجة كإنها الوحي، وخطرت لي فكرة الاحتفال في الشارع”،

لافتاً إلى أنه رتب الأمر واستعان بفرقة وزفة للاحتفال بابنته “الساعة 12 إلا 5 دقائق ليلة عيد ميلادها”.

و أضاف أحمد “الأب” أنه عندما سمع الأطفال صوت المزمار والموسيقى توجهوا إلى الشرفة،

فشعر الأب بسعادة كبيرة، عندما رأى طفليه، إلا أن طليقته أجبرتهما على الدخول.

و أضاف الأب أنه كان يريد فقط توصيل رسالة إلى ابنته : “أبوكي بيحبك ومش هيبعد

عنك وأنتي روحه وحياته أنتي وأخوكي”، مؤكداً أنه لا يهدف إلى أي ترند، وشدد على أنه

كان يتمنى “أن تنزل ابنتي مع أحد من أهل طليقتي للاحتفال بعيد ميلادها معنا لبضع دقائق،

ولكن لم يحدث، وتعازيَّ أن رسالتي وصلت لابنتي أني أحبها وإن لم تفهمها الآن ستفهمها عندما تكبر”.

ولم يستغرق احتفال الأب في الشارع بطفليه الاحتفال لم يستغرق أكثر من نصف ساعة شاهد

خلالها ابتنه، و أشار إلى أن بعض الجيران تعاطفوا معه.

الطفلان-وهما-يشاهدان-احتفال-والدهما-في-الشارع

و كشف الأب أن يوم عيد ميلاد ابنته، في العام الماضي أحضر الهدايا للأطفال واتصل بمحامي طليقته،

قائلاً له: “أنا تحت البيت منتظر لأرى الأطفال وأحتفل بهم”.

بينما قال إن المحامي طلب منه الذهاب إلى منزل عم طليقته في المساء، ليرى أطفاله هناك،

غير أن أحمد رفض ذلك و أخبره أنه ينتظر أسفل المنزل.

جدير بالذكر أن قانون الرؤية في البلاد، أوضح الأب المحامي أنه عبارة عن فقرة تنص

على أن تتم الرؤية بالاتفاق، وإذا تعذر تنظيمها يتم اللجوء للقضاء، موضحا أن القضاء

سيحكم له برؤية طفليه ساعتين يوم الجمعة في أي ناد، و أكد الأب أن الأقارب تدخلوا

كوسطاء ليتمكن من رؤية طفليه، إلا أن طليقته رفضت بعد أن وافقت وقالت “هيخطفهم”.

شاهد أيضاً

الكنيسة القبطية

بالصور : افتتاح مبنى الخدمات بكنيسة التجلي المقدسة بولاية كاليفورنيا أحتفالاً بعيد العنصرة بيد مطران وأساقفة لوس انجلوس

أشرف حلمي ترأس نيافة الحبر الجليل الأنبا سرابيون مطران لوس انجلوس وجنوب كاليفورنيا وهاواي ، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.