الإثنين , أكتوبر 3 2022

أعدام مسيحية بعد أتهامها بأهانة الرسول .

إعدام-مشنقة

الأهرام الجديد الكندى
رفضت محكمة باكستانية الخميس الاستئناف المقدم من المسيحية آسيا بيبى المحكوم عليها منذ أربع سنوات بالإعدام بموجب قانون مثير للجدل يجرم اهانة الإسلام كما اعلن محاموها. وآسيا بيبى ام لخمسة ابناء حكم عليها بالإعدام فى نوفمبر 2010 لإدانتها بتهمة سب النبى محمد التى وجهتها لها نساء مسلمات من قريتها. وكانت آسيا تشاجرت مع هؤلاء النسوة بعد ان رفضن تناول المياه من كوب سبق ان شربت هى منه معتبرين ان هذه المياه غير طاهرة لان مسيحية شربت منها. وبعد ذلك بايام روت النساء هذه الواقعة لإمام مسجد القرية الذى رفع دعوى ضد آسيا بتهمة اهانة الاسلام. ويقضى القانون الباكستانى بشان اهانة الاسلام بتوقيع عقوبة الاعدام على كل من يسيء الى النبى محمد، ويعتبر الليبراليون ان هذا القانون يستخدم لتسوية صراعات شخصية فى حين يدافع عنه الاسلاميون بشراسة. وقال شاكر شودرى احد محامى المرأة المسيحية الشابة ان “اثنين من قضاة المحكمة العليا فى لاهور (شرق) رفضا طلب الاستئناف الذى تقدم بها محاموها مؤكدا انه يريد رفع القضية الى المحكمة الباكستانية العليا. وحيا نحو 12 اماما من بينهم قدرى سليم الذى رفع الدعوى على آسيا بيبي، قرار القضاء لدى خروجهم الخميس من قاعة المحكمة مكبرين. وقال الامام سليم لفرانس برس “سنوزع الحلوى على اخوتنا المسلمين لان هذا الحكم هو نصرا للإسلام”.

 

 

شاهد أيضاً

القطاع الصحي يواصل الانهيار في كندا رغم الاستغاثات

كتبت ـ أمل فرج تعرض المرضى داخل مستشفى كينجستون العام لإبلاغهم المفاجئ بأن المستشفى سيقوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *