الأربعاء , مايو 29 2024
صورة تعبيرية

الزواج الكنسي سر من أسرار الكنيسة .. أما الزواج المدني غير سليم .

بقلم .. سامى زقزوق
واحد من بتوع الزواج المدنى بيتسائل عن الزواج الارثوذكسى فى بلاد الغرب اللى بيحكمها القانون المدنى .. هل الكنيسه بتعتبره زنا ام لا ؟؟؟ والغريبة أنه يؤكد ويصر على أن الزواج المدني فى الغرب … الكنيسه تعترف به طالما قوانين الدولة هى قوانين مدنية !!!!!
نقول لهذا الشخص ..
الزواج الارثوذكسي  فى مصر وكل دول العالم سواء كانت هذه الدول تحكمها قوانين مدنية أو دينية لأنه ببساطة هو سر كنسي !!!
وحتى نعرف  ماذا يعني  زواج مسيحي أرثوذكسى لا بد أن نعرف أن عقد الزواج ينقسم الى قسمين :
القسم الاول هو ديني اى بواسطة الأسقف أو الأب الكاهن طبقا  للكتاب المقدس “الذى جمعه الله لايفرقه إنسان” فالذى يجمع هو الله عن طريق وكلاءه ( وكلاء السرائر الالهيه) ويتم الصلوات والقراءات حتى يحل الروح القدس فيجمع الأثنين  .. ولا يكون هذا الزواج مقدسا ولا سرا كنسياً الا بوجود الأب الأسقف أوالكاهن !!! وبالتالى لايمكنه الانفصال الا فى حالتين .. أما الوفاه أو الزنا !
القسم الثانى وهو مدني اى يتم عن طريق الدولة (المحكمة) وذلك لمعرفة المواليد والأحقية بالمواريث !!!
فالزواج المسيحي الأرثوذكسي على شريعة الكمال يبدأ بالكنسي (الديني) وينتهى بالمدني ( المحكمة) سواء فى مصر أو فى اى بقعة على الكرة الأرضية .
فلو اراد إنسان ارثوذكسى مقيم بالغرب أن يتزوج فلا بد وحتما أن يأتى بتصريح زواج من الكنيسة القبطية الأرثوذكسية …. واذا تزوج اى انسان أرثوذكسى مقيم فى الغرب زواجا مدنيا اى بدون علم الكنيسة .. فالكنيسة تعتبر أن زواجه غير سليم ولا يستحق التقدم والتمتع بالأسرار المقدسة !! الا إذا طلب من الكنيسة أن تزوجه زواجا كنسياً !!! وهذه هى القوانين الكنسية المفروضة فى كل دول العالم !!
 نتمنى عدم  لوي عنق الحقيقة ، ولا تلعب  على دغدغة مشاعر البسطاء أو أن تحاول تشوية صورة الكنيسة فتعاليم وقوانين كنيستنا القبطية الأرثوذكسية يتم العمل بها  فى كل دول العالم لأنها قوانين وتعاليم آلهية مستمدة من الكتاب المقدس ومن الآباء الرسل الأطهار وخلفاءهم من بعدهم

شاهد أيضاً

المغرب

الثـريدراما بين المونو والديو!!

نجيب طلال بالواضح: مبدئيا، كما يعرف من يتابع أو كان يتابع خطواتنا منذ سبعينيات ( …