الإثنين , أكتوبر 3 2022

سمير منير يكتب : فيلم _ هندي

السعوديه تعدم رجل دين شيعي “مقبوض عليه من” 2012″ محكوم عليه في قضيه ارهابيه مع 46 اخرين من بينهم 4 من الشيعه و 42 من تنظيم القاعده .

سؤال مش برئ ..؟ وما هو رد المنظمات الدوليه لحقوق الانسان على اعدام جماعي نفذته السعوديه .. ؟

وعلينا مقارنه ذلك الرد بتصريحات هذه المنظمات” المسيسه”

علي احكام اوليه بالاعدام علي ارهابيين صدرت في مصر . وبالمقارنه

سنكتشف حجم المؤامره علي مصر . لماذا تنفذ السعوديه احكام الاعدام في هذا التوقيت .. ؟

علشان ايران “تتحمق” علي رجل الدين الشيعي و ترد “بعنف” علي السعوديه والحرس

الثوري الايراني يحشد الايرانيين الغاضبين لبنهبون ويحرقون القنصليه والسفاره السعوديه في طهران .

وجاء الرد السعودي سريعا .. بالاعلان عن قطع علاقاتها الدبلوماسيه مع ايران .

اما قطر “عفريت العلبه” اس كل خطيئه اعلنت عن دعمها للسعوديه ضد ايران ..؟! .

و قبل الحدث بعده ايام كان اردوغان في زياره للسعوديه لاتمام اتفاقات

شراكه استراتيجيه مع السعوديه .. في نفس الوقت الذي تعقد فيه تركيا

صفقه مع اسرائيل الحليف الرئيسي لامريكا في المنطقه لتطبيع ” المتطبع”

من العلاقات التركيه الاسرائيليه وبكل “وقاحه” تعلن تركيا ان تطبيع العلاقات

مع اسرائيل مفيد “للجميع” . وان تركيا واسرائيل في احتياج لبعضهما البعض

وتستغل تركيا حاله الغضب الاسرائيلي من الاتفاق النووي الايراني لخلق

غطاء جديد لها يدعمها في معركتها المنتظره ضد ” الدب ” الروسى

وحلفاءه في سوريا والعراق وتعد ايران الحليف الابرز في هذه المعركه .

” وما سمعناش اي اخواني حمساوي او اخواني من اي “مصيبه” طلع

واتهم سلطانهم الاردوغاني بالعماله والخيانه بالتطبيع مع اسرائيل ” .

و جاء دور اسرائيل .. دخلت علي الخط في نفس التوقيت و اعلنت عن

تخوفها وقلقها من تسليح روسيا للجيش المصري باحدث الاسلحه ..

وخبراء عسكريين اسرائيلبين صرحوا بأن هناك مؤشرات لحرب بين

مصر واسرائيل تظهر في الافق ! والاخ البشير الذي يعوق اي اتفاق

يخدم مصلحه مصر في مفاوضات سد النهضه “ومقوي” اثيوبيا علينا .

ويستضيف في السودان هشام العشماوي وعصابته الارهابيه “المرابطون”

في معسكرات تدريب تحت اشراف المخابرات التركيه استعدادا لعمليات ضد مصر من الجنوب .

البشير الاخواني بعد تلقيه التعليمات من تركيا والدولارات من قطر بيهدد بمسح

ايران من علي الخريطه !!!!!! . كل الفيلم الهندي ده عشان ايييييه ؟

فخ عشان يستغلوا علاقتنا الجيده مع السعوديه ويسحبوا مصر للحلف

الامريكي التركي القطري السعودي .. “ويقصقصوا ريش” روسيا باستقطاب

حليفها الرئيسى في المنطقه . بدأت الخطه باعلان السعوديه عن

حزمه استثمارات اقتصاديه كبيره لمصر . والحكومه المصريه اعلنت للشعب

عن مشاريع ستنفذ باستثمارات سعوديه “يعني” في حاله ترددنا عن دعم

السعوديه ها تهدد بسحب وعودها الاقتصاديه يعني كده “حطونا في خانه الليك”

اما ان ندعم التوجه الطائفي السعودي التركي ضد سوريا والعراق ومن خلفهم

ايران و اما ان تتخلي السعوديه عن دعم مصر اقتصاديا وكل ده لمحاوله عزل

روسيا عن حلفاءها لوقف التقدم الروسي الذي سيدمر احلام ومصالح تركيا

في المنطقه لصالح الحلف الروسي السوري العراقي الذي يتطابق في

توجهاته مع الرؤيه المصريه لامن المنطقه القومي “الحيوي” . دمروا سوريا

وليبيا والعراق واليمن وقاتلوا لتدمير مصر ومازالت المحاولات مستمره دون كلل

ولكن حاليا يستخدمون اساليب مختلفه شديده المكر ويستخدمون حيل جهنميه .

يريدون استقطاب مصر وجيشها للمربع الامريكي ويباعدوا بيننا وبين روسيا

باي وسيله . ولان السياسه ليس من ابجدياتها استدرار العواطف ولان مصلحه

مصر هي فقط الخط الاحمر .. لذلك يجب علي مصر التحلي بالحكمه واقصي

درجات الحذر . و علبنا الاكتفاء بدعم السعوديه اعلاميا ومعنويا في

ازمتها مع ايران . وانا اثق تماما في ان مصر “لن تسقط في هذا الفخ” . “

و مش ممكن ابدا ينضحك عليها بالفيلم الهندي الخايب ده ” . الخطه انهم

يريدون تحويل صراع المصالح الطائفي ” المستتر” حاليا في منطقه الشرق

الاوسط لصراع سني شيعي بشكل معلن وصريح . . يخدم مصالح تركيا ويعض

نفوذها في المنطقه وينقذها من ورطتها الحاليه بعد انكشاف دورها القذر في

دعم الارهاب في العالم ويجمع حولها المسلمون السنه من كل العالم وذلك

يستلزم وضع السعوديه في مقدمه المشهد لمواجهه ايران ” الشيعيه ” انطلاقا

من مكانتها الروحيه والدينيه و لانها تعتبر المرجعيه المعتمده دوليا لاهل السنه .

و تاتي تلك المؤامره بعد الانتصارات الملحوظه لروسيا جوا والجيش العربي السوري

برا بدعم ايران وحزب الله علي كل المجموعات الارهابيه التي تحظي بدعم تركيا

والسعوديه علي الاراضى السوريه وبعد التقدم الملحوظ للجيش العراقي والقوات الكرديه ..

ومازال تطهير الاراضي العراقيه من داعش مستمر يوميا بنجاح . روسيا قلبت الاوضاع العسكريه

علي الارض لصالح الدوله السوريه والارهابيين يفرون مثل الفئران من الغارات الروسيه

وتقدم الجيش العربي السوري علي الارض . موقف مصر بالنسبه للازمه واضح

وضوح الشمس ويتجلي في انحيازنا لوحده الدوله الوطنيه السوريه بعيدا عن اي

تصور طائفى وعلينا الثبات علي هذا الموقف . الذى يدعم التحالفات الجديده التي

بدأت تتشكل في العالم بمنأي عن التحالفات القديمه التي كانت قبل ظهور

خطر مايسمي “داعش ” . حليف مصر الاستراتيجي هو الذى دعم ثورتنا في 30

يونيو وساندنا في الوقت الذي كان كل اعداء مصر وشعبها يتقولون علي

ثوره شعبنا علي الفاشيه الدينيه ويصفونها كذبا ” انقلاب” و هو الذى

يمدنا بما نحتاجه من احدث الاسلحه المتطوره وهوالذي

يتعامل معنا بنديه وبمنتهي التقدير والاحترام وهو الذي يدعم

حلفاءه في اشد واصعب الظروف وهذا الحليف بالقطع ليس امريكا ولا صبيانها اللذين دمروا

سوريا وليبيا والعراق واليمن وحاولوا ومازالوا يحاولوا تدمير مصر . لابد ان ناخد

حذرررررررنا لان الموضوع دخل في الجد . والحرب في المنطقه علي الارهاب

اللي في سوريا والعراق وليبيا ضد داعش ومن علي شاكلتهم هي في الاساس

ضد تركيا راس الافعي و راعيه الارهاب بعد ما انكشف وجهها القبيح واصبحت

فضيحتها “بجلاجل” هي ومن والاها . تذكروووووووووووووووا الحرب سوف سوف

تتسع رقعتها بدايه من الثلث الاخير من شهر مارس وسوف تستمر لاخر

شهر يونيو تقريبا . والنتيجه المؤكده تقسيم تركيا 3 اجزاء .. جزء للاكراد عشان

ينضم لكردستان العراق . وجزء للقوميين الاتاتوركيين ومن والاهم . وجزء للمجحوم اردوغان

ومن والاه من تجار الدين المتاسلمين . وتذكرووووووووووووا . ان كل حلفاء تركيا سيلقون نفس

المصيييييير . يعني كده “بالبلدي” خلينا ما شيين زي ما احنا في نفس الاتجاه لان احنا ماشيين في الطريق الصحيح.

شاهد أيضاً

كلمة لا بد منها

فجأة انطلقت الأصوات منددة بتمثال شامبليون بالكوليج دي فرانس الذي يسيئ للحضارة المصرية والمصريين ومطالبة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *