الجمعة , أكتوبر 7 2022

الإخوان في نعيم”..مطاريد الجماعة يعقدون جلسة برلمانية في الخارج وينشرون الصور على صفحة قناة “مكملين” الإخوانية.

رغم حلّه منذ 3 أعوام، وإيداع العديد من أعضاء برلمان 2012 بمن فيهم رئيسه خلف قضبان السجون بتهم إرهاب وخيانة عظمى، وفرار آخرين إلى الخارج، وإنهاء عهد لجماعة سعت إلى مصالحها الخاصة دون الاهتمام بالصالح العام لمصر، إلا أنهم وأنصارهم لم يستوعبوا بعد ما حدث، ويكررون اصطدامهم باختيارات الشعب أجمع مرة بعد مرة.

“شرعية البرلمان” التي مازال فلول الجماعة الإرهابية متمسكة بها، دفعت عددا من أعضاء البرلمان المنحل الهاربين في تركيا، من بينهم جمال حشمت وعمرو دراج ووليد شرابي وآخرون، إلى عقد جلسة جديدة من المجلس بالتزامن مع الجلسة الافتتاحية لأول برلمان مصري عقب ثورة 30 يونيو اليوم، والتي انطلقت برئاسة المستشار بهاء أبو شقة رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الوفد باعتباره أكبر الأعضاء سنا، والنائبة نهى الحميلي باعتبارها أصغر الأعضاء سنا، وتعد الجلسة بداية دورة تشريعية جديدة.

ونشرت الجماعة صورة من جلسات البرلمان المنحل على صفحتهم الرسمية لقناة “مكملين” الإخوانية، مصحوبة بتدوينة “جلسة للبرلمان المصري الشرعي بالتزامن مع جلسة حلف اليمين بمجلس النواب الحالي، معلنين إذاعة جلسات البرلمان المزعوم على الهواء مباشرة، بدءا من اليوم.

“انفصال عن الواقع”.. بهذه الكلمات وصف أحمد بان، القيادي المنشق عن جماعة الإخوان، جلسة اليوم للبرلمان المزعوم، مؤكدا أن ذلك المجلس انتهى مع بداية ثورة 30 يونيو 2013، وأن ذلك النظام قد فقد شرعيته وقتها، وفقا لما نادى به أفراد الشعب المصري.

شاهد أيضاً

سيدة الكرنك في مشهد أبكى الحضور بالسجود أمام منزل أسرتها بعد غياب 45 عاما

كتبت ـ أمل فرج كان مشهدا مؤثرا، لن ينساه سكان مدينة الفشن، جنوب بني سويف، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *