الأربعاء , أغسطس 4 2021
مستشار الصحة المصري

مسشار الرئيس يحسم الجدل بشأن مخاوف المصريين من ظهور الفطر الأسود في مصر

أمل فرج

حسم الدكتور عوض تاج الدين الجدل المثار والمخاوف التي إنتشرت حول إصابة الفنان القدير سمير غانم بالفطر الاسود بعد حديث شقيقه كتداعيات للاصابة بفيروس كورونا خاصة مع إرتباطه بالسلالة الهندية قائلاً : ” الفطر الاسود شأنه شأن الفطريات التي تصيب الانسان مثل الفيروسات والبكتريا المختلفة “

تصريحات تاج الدين في الإصابة بالفطر الأسود في مصر


كاشفاً في مداخلة هاتفية خلال برنامج ” كلمة أخيرة ” الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة ” ON” أنه قام منذ سنوات مع فريق عمل بجامعة عين شمس بعمل أبحاث حول إنتشار بعض أنواع الفطريات.

مؤكداً أن الاصابة بالفطريات في مصر ليست منتشرة بشكل كبير لكن رغم ذلك هي موجودة بالفعل رغم عدم إنتشارها وأدويتها موجودة ويتم إستخدامها في بعض الحالات” .

أسباب الإصابة بالفطر الأسود


مشيراً إلى أن الاصابة بالفطريات بوجه عام موجودة في بعض حالات الاصابة بالامراض المختلفة في ثلاثة احوال أولها بعض الحالات القابعة في الرعاية المركزة أو من يحصلون على مضادات حيوية لفترات طويلة أو من يحصل على جرعات ” الكورتيزون ” لفترات طويلة ايضاً بالاضافة لبعض مرضى الاورام وعلى الرغم من ذلك فإنها غير منتشرة إلا في إطار بعض الحالات التي تم ذكرها .
تابع قائلاً : ” كثيراً بوجه عام مانستخدم الادوية والعقاقير المكافحة للفطريات لبعض حالت مرضى الرعاية المركزة.
موجهاً رسالة للمواطنين قائلاً : ” مفيش داعي للخضة ولا الهلع لان الاصابة بالفطريات أمر معروف لنا كأطباء جميعاً منذ سنوات طويلة سواء مايخص الفطر الاسود أو غيره من أنواع الفطريات “.

علاقة الفطر الأسود بكورونا


مؤكداً أن الفطر الأسود له علاقة بمضاعفات الكورونا وليس كأحد الاسباب المتربطة به قائلاً : ” ممكن الناس المصابة بكورونا أو مضاعفات لامراض أخرى كثيرة من المحتمل إصابتهم بهذا الفطر لكنه ليس مرتبطاً إرتباط وثيق بفيروس ” كورونا ” وليس في أغلب الأحيان سبب مباشر في حال الاصابة به في الوفاة أو الفشل التنفسي “.
وتعليقاً على تخفيف الاجراءات الاوروبية واللجوء إلى إستصدار مايسمى ” الجواز الأخضر ” لتبيان حالات المسافرين من تلقي اللقاح من عدمه وحول شمول هذه الاجراءات على لقاح ” سينوفاك ” الذي تسعى مصر لتصنيعة قال تاج الدين : ” الدولى تسعى لتنويع مصادر اللقاحات لتوفير اكبر قدر من اللقاحات في مصر فالدولة بكامل مؤسساتها وعبر إتصالتها المكثفة وفرت هذا القدر من اللقاحات وأعتقد أن تجربة الوباء عالمياً أثبتت بلا لايرقى إلى الشك أنه في حال توافر الامكانات المادية والفنية لتصنيع اللقاحات سواء للاستخدام المحلي أو لمساعدة بعض الدول في توفير اللقاح لها باتت نقطة مهمة خاصة أن الدول الكبرى المتتجة لهذه اللقاحات إستحوذت على النسبة الاكبر من لقاحاتها لتطعيم مواطنيها ورغم ذلك بذلت مصر بكل الوسائل الفنية والسياسية وعبر المفاوضات والعلاقات الدولية سعينا لتوفير أكبر قدر من هذه اللقاحات لنا ولافريقيا عبر الاتحاد الافريقي “.
أتم : ” كل اللقاحات المطروحة ويتم إنتاجها تأخذ وقتها حتى يتم إعتمادها لاستخدام الطواريء من قبل منظمة الصحة العالمية ومن ثم عالمياً بالاضافة غلى أن مصر لاتعتمد أى لقاح ليدخل لأراضيها دون التأكد من فعاليته آمانه ” .

شاهد أيضاً

علاقة غير شرعية ومخدرات يكشفا لغز العثور على جثمان سائق و صديقته داخل جراج بالهرم

خاطبت النيابة العامة بجنوب الجيزة مصلحة الطب الشرعى لإفادتها بنتائج تشريح جثة شاب وفتاة عثر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *